||

حقيقة اصابة محمد صلاح بفيروس كرونا بعد تأكد اصابة مانى

كتب : 04 أكتوبر 2020 1:28 ص 431 مشاهدة لا توجد تعليقات

حقيقة اصابة محمد صلاح بفيروس كرونا بعد تأكد اصابة مانى

رسمياً اصابة ساديو مانى

أعلن نادي ليفربول الانجليزي، اليوم الجمعة عن إصابة ساديو ماني جناح الفريق بفيروس كورونا ودخل في الحجر المنزلي الوقائي تحت الاجراءات الاحترازية المتبعة.

ودخل ساديو ماني، مهاجم فريق ليفربول، في حالة حجر صحي بعد اكتشاف إصابته بفيروس كورونا.

يأتي ذلك بعد ثلاثة أيام من إعلان النادي الإنجليزي إصابة لاعب الوسط ثياغو ألكانتارا بالفيروس.

وقال ليفربول إن الجناح السنغالي “ظهرت عليه أعراض طفيفة للإصابة بالفيروس، لكنه يشعر أنه في حالة صحية جيدة بصفة عامة”.

اشاعة اصابة محمد صلاح بكرونا

أوضح نادي ليفربول حامل لقب بطل الدوري الإنجليزي الممتاز ، حقيقة ما يجري تناقله من اشاعات بشأن إصابة مهاجمه المصري محمد صلاح بفيروس كورونا المستجد خلال الفترة الأخيرة.

وقد تناقلت حسابات في مواقع التواصل الاجتماعي أنباء عن إصابة صلاح بفيروس كورونا المستجد، بعد ساعات من إصابة زميله المهاجم السنغالي ساديو ماني به.

ونفى مصدر داخل نادي ليفربول إصابة النجم المصري بفيروس كورونا.

وقال المصدر إن جميع لاعبي ليفربول يخضعون للفحوصات الخاصة بفيروس كورونا المستجد بشكل يومي، دون أن تثبت إيجابية عينة إلا من تم الكشف عن إصابتهم.

وأوضح المصدر أن اللاعب وزملاءه في الفريق خضعوا للفحوصات الطبية بعد إصابة كل من الإسباني تياغو ألكانتارا والسنغالي ساديو ماني بفيروس كورونا، وجاءت نتيجة العينات سلبية.

وأكد المصدر أن اللاعب سليم تماما، ويستعد مع الفريق لخوض مباراة أستون فيلا المقبلة في الدوري الإنجليزي الممتاز.

تجاهل صلاح للاشاعات

وبعد مدة قصيرة من انتشار خبر إصابة محمد صلاح بفيروس كورونا المستجد، تجاهل اللاعب تلك الأنباء من خلال نشر “تغريدة” عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

ونشر اللاعب المصري محمد صلاح صورة له من حملة إعلانية يقوم بها، مع الاكتفاء بالتعليق عليها من خلال وضع رمز الابتسامة، دون التعليق أكثر من ذلك.

ويستعد ليفربول لمواجهة ضيفه أستون فيلا، مساء الأحد، على ملعب الأخير، في الجولة الرابعة من منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأمام محمد صلاح فرصة ذهبية للتسجيل في هذه المباراة في غياب ماني، ليصل إلى هدفه “اليوبيلي” رقم 100 في إنجلترا، سواء مع ليفربول أو فريقه السابق تشيلسي.