اليوم الأحد 29 نوفمبر 2020 -

الاهلى والكاف يهنئان جيلبرتو بعيد ميلاده

كتب : اَخر تحديث : الأحد 29 نوفمبر 2020 - 3:54 مساءً 209 مشاهدة لا توجد تعليقات

الاهلى والكاف يهنئان جيلبرتو بعيد ميلاده

حرص النادي الأهلي علي تهنئة الإنجولي جيلبرتو ظهير أيسر الفريق الأول لكرة القدم بالنادي السابق بعيد ميلادة ال38 اليوم الإثنين الموافق 21 سبتمبر الجاري.

ونشر الأهلي عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي تويتر قائلاً انهم يحتفلوا اليوم ‏بعيد ميلاد جيلبرتو لاعب الأهلي السابق .

وتمني الأهلي للاعب الإنجولي عيد ميلاد سعيد.

واختتم الأهلي متساءلا قائلأ هل تتذكر أول مباراة للاعب جيلبرتو مع الأهلي ؟ .

جدير بالذكر شارك جلبرتو رفقة النادي الأهلي حوالي 280 مباراة علي المستوي المحلي والقاري.

الكاف يهنىء جيلبرتو

ونشرت الصفحة الرسمية للاتحاد الإفريقى لكرة القدم “كاف” مقطع فيديو للاعب، وعلقت عليه: “عيد ميلاد سعيد لساحر الجبهة اليسرى، لاعب منتخب أنجولا والنادى الأهلى السابق، جيلبرتو”.

ناريخ جيلبرتو الرياضى

وبدأ جيلبرتو مسيرته مع نادى بترو أتلتيكو الأنجولى فى 2001، قبل الانتقال للأهلى عام 2002، والذى قضى معه 8 مواسم من النجاح والتألق قبل أن ينهى مسيرته مع الأهلى عام 2010، وينتقل لصفوف ليرس البلجيكى ومنه إلى آيل ليماسول القبرصى، واختتم مسيرته فى الدورى الأنجولى مع نادى بيترو دى لواندا، ليزامل فلافيو وقتها، قبل أن يعلن اعتزاله فى 2015.

وشارك الأنجولى الدولى مع الأهلى فى 280 مباراة، وسجل 6 أهداف، وتوج معه بـ 21 بطولة “6 دورى ممتاز، و3 دورى أبطال إفريقيا، و4 سوبر إفريقى، و5 سوبر مصرى، و3 كأس مصر”.

حب جماهير الاهلى لجيلبرتو الفنان

وارتبطت جماهير الأهلى باللاعب فى ظل عشقه للنادى ومواقفه التى لا تنسى، وأهمها رفضه تحمل الأهلى تكاليف إصابته فى وتر أكيلس، التى تعرض لها خلال مشاركته مع المنتخب الأنجولى موسم 2006.

لكن الأهلى لم يتخل عن نجمه ولم ينتظر اتحاد بلده ليعالج اللاعب وأعلن تحمله تكاليف العلاج من أجل عودة اللاعب سريعا، لكنه فى أول استدعاء له من منتخبه طالبهم بسداد تكاليف إصابته للأهلى قبل الانضمام.

ومع قرار النادى بالاستغناء عنه بعدما أعلن حسام البدرى، المدير الفنى للفريق، الاستقرار على الثلاثى الإفريقى، واستبعاد جيلبرتو، حزن بشدة ودخل فى نوبة بكاء خلال حفل وداعه للأهلى، حتى أطلقت عليه الجماهير لقب “ابن النادى”.

 

التعليقات مغلقة.